فارق مواطن ثلاثيني الحياة في حادث انقلاب سيارته على طريق «أم صفق» ودهسه من قبل سيارة أخرى.
المواطن كان يستقل سيارته على طريق أم صفق ،وما إن خرج نحو طريق الملك فهد بن عبدالعزيز اصطدمت سيارته بالرصيف ما أدى إلى انحرافها وارتطامها بالحاجز الحديدي وانقلابها مرات عدّة، لتقذفه خارجها في منتصف الطريق السريع فتعرض للدهس تحت إطارات سيارة أخرى.
غرفة عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغاً حول الواقعة، فانتقل إلى الموقع رجال أمن الأحمدي والطوارئ الطبية، وتبين أن المواطن لفظ أنفاسه ، فتم انتداب الأدلة الجنائية وبعد معاينة الجثة رُفعت وأحيلت إلى الطب الشرعي.
تم اقتياد قائد السيارة الأخرى، وهو مواطن أيضاً، إلى مخفر الزور، وتم تسجيل قضية انقلاب ودهس ووفاة وجارٍ التحقيق في ملابساتها.