تطوّع سوري بإسعاف غير كويتي يبلغ من العمر 26 عاماً إلى مستشفى الصباح بعدما عثر عليه فاقد الوعي في منطقة الأندلس، وجارٍالوقوف على ملابسات الواقعة.
السوري ولدى مروره في منطقة الأندلس فوجئ بشخص مستلقٍ في الطريق وينزف من أذنه وبه إصابات في الرأس ولا يقوى على الكلام فقام على الفور بحمله في سيارته وانطلق به إلى مستشفى الصباح، حيث تبين وجود إصابات بفروة الرأس ونزيف بالأذن اليمنى وإصابات بالعين اليسرى وتم إخضاعه للعلاج وأودع العناية المركزة.
محقق المستشفى أبلغ رجال مخفر الأندلس بالواقعة والذين تواجدوا في المستشفى وبعد التحقق من هوية الشخص تبين أنه غير كويتي ويبلغ من العمر 26 عاماً، حيث تم استدعاء ذويه، وحضر خاله وحصل على تقرير طبي يفيد بالإصابات التي لحقت بابن شقيقته وسجّل قضية اعتداء بالضرب.