سجّل رئيس تحقيق وضابط مخفر وعسكري قضية إهانة موظف عام أثناء تأدية واجبه بحق محام واتهموه بالتطاول عليهم أثناء وجوده في أحد المخافر.
ووفق مصدر أمني فإن «جدالاً حصل بين المحامي ورئيس التحقيق داخل المخفر، وتطور الأمر بينهما إلى أن وصل إلى الصوت العالي، فما كان من رئيس التحقيق سوى طلب ضابط المخفر وأحد العسكريين وطلب إليهما تسجيل قضية إهانة بحق المحامي، وأثناء اقتيادهما له تطاول عليهما حسب ادعائهما، وقاما أيضاً بتسجيل قضية إهانة موظف عام أثناء تأدية واجبه أسوة بالقضية التي سجّلها رئيس التحقيق بحقه».
وأفاد المصدر بأنه «جارٍ التحقيق مع المحامي في القضية المسجلة بحقه من قبل الشاكين تمهيداً للتحقيق معه».