اتهم مرشّح سابق لـ «الأمة» مصممة أزياء شهيرة بالنصب والاحتيال عليه والاستيلاء على مبلغ 10 آلاف دينار، لإقامة مشروع صالون نسائي ولم يشاهد المشروع على أرض الواقع.
المرشّح السابق قصد أحد مخافر محافظة العاصمة وأبلغ بأنه اتفق مع مصممة أزياء شهيرة على إقامة مشروع صالون نسائي كبير، حيث طلبت منه تمويلها بمبلغ 10 آلاف دينار مقابل شراكته معها في الصالون، وقام بإعطائها المبلغ وبعد مضي فترة من الزمن والتي حددتها لإنجاز متطلبات المشروع تبين أنه كان يعيش الوهم ولم يشاهد شيئاً ملموساً على أرض الواقع، فقام بالاتصال على المصممة لكنها تجاهلت اتصالاته ولم ترد عليه.
وقال مصدر أمني بأن «الشاكي زوّد رجال الأمن ببيانات المصممة المتهمة، وسجّل بحقها قضية نصب واحتيال وجارٍ ضبطها واحضارها».