كشف مصدر أمني ان وكيل وزارة الداخلية بالانابة اللواء محمود الدوسري «تسلم الطلب الخاص الذي قدمه 16 ضابطاً متقاعداً إلى الخدمة، حيث تم استبعاد ضابطين منهم لتجاوزهما الستين عاماً».
وقال المصدر لـ «الراي» ان «واحداً من بين الضباط المتقدمين ما زال متردداً في طلبه، فيما تقدم 13 آخرون إلى الدوسري بطلبات عودة إلى الخدمة لاستكمال الإجراءات القانونية في شأن عودتهم».
وأوضح المصدر انه «وفقاً للوائح والإجراءات القانونية، فإن الضباط سيعودون إلى الخدمة برتبهم التي كانوا يحملونها وقت تقاعدهم، وليس الرتبة الأعلى التي منحت لهم بعد التقاعد»، مشيراً إلى ان «من الشروط أيضاً إجراء الضابط الراغب بالعودة إلى الخدمة تسوية مالية كاملة من وزارة الداخلية ومؤسسة التأمينات الاجتماعية».