«ليش تلف علي؟»… عبارة كانت كفيلة بإشعال مشاجرة حمى وطيسها على طريق الملك فهد فأصابت بآلات حادة و«عجرات» 6 مواطنين قبل أن تمتد توابعها إلى مستشفى العدان ويفضها رجال 7 دوريات…
البداية كانت على طريق الملك فهد عندما دخل أطراف مركبتين بخلاف على أولوية المرور، تساءل فيه أحدهم للآخر «ليش تلف علي؟»، فما كان من الفريقين إلا أن توقفا على كتف الطريق، حيث ترجل من إحدى المركبتين أربعة مواطنين ومن الثانية اثنان، لتنطلق شرارة مشاجرة أشهر كل طرف فيها ما يملك من عجرات وآلات حادة، وانهال بها على خصمه…
وحسب مصدر أمني فإن «غرفة عمليات وزارة الداخلية أبلغت بالمشاجرة فسارع إلى المكان رجال الأمن، ليجدوا المواطنين الستة مصابين بإصابات متفاوتة وقد تعرض أربعة منهم إلى طعنات في الرأس واليد، فتم إسعافهم جميعاً إلى مستشفى العدان تحت حراسة أمنية».
وأفاد المصدر «ما ان علم ربع الطرفين المتشاجرين بما حصل حتى فزع نفر منهم إلى المستشفى، لإكمال المشاجرة والانتقام لصاحبه، ما دفع لتوجه سبع دوريات تابعة لأمن الأحمدي، قام رجالها بالفض بين المتهاوشين، وسجلت قضايا تبادل ضرب في حقهم، في انتظار تعافيهم لاتخاذ اللازم بشأنهم».