في جريمة هزت الشارع السعودي، قُتل رئيس بلدية “القرى” المهندس علي الزهراني على يد أحد موظفيه، إثر خلاف نشب على “الحضور والانصراف”.
وباشرت الجهات الأمنية بشرطة الباحة التحقيق في جريمة قتل رئيس بلدية القرى (التابعة لمحافظة الباحة) السعودية، بعدما أقدم الجاني المدعو “ف. م ” على الانتحار بعد قتله لرئيس البلدية.
وأكد الناطق الإعلامي بشرطة منطقة الباحة العقيد سعد طراد وقوع الجريمة صباح اليوم، وسيتم إعلان تفاصيلها حال اكتمال التحقيق، وفقا للعربية.
يذكر أن المجني عليه المهندس علي الزهراني من أبناء قرية بحرة وقد عمل سابقا رئيسا لبلدية العقيق لمدة 3 سنوات ونصف، وصدر قرار إداري بتاريخ 25 ديسمبر 2016 بنقله ليكون رئيسا لبلدية القرى.