شرع رجال مباحث الفروانية في البحث عن شخص مجهول حرض مواطنة على الفسق والفجور بأن وضع صورة مخلة بالآداب على باب مركبتها الى جانب رقم هاتف نقال، وقال مصدر امني ان رجال المباحث شرعوا في معرفة صاحب الرقم لمعرفة مدى علاقته بواقعة التحريض على الفسق واذا ما كان هو المحرض أم ان هناك شخصا يريد توريطه في قضية جنائية.

وبحسب مصدر امني فإن مواطنة تبلغ من العمر 20 عاما تقدمت الى احد مخافر الفروانية، وقالت انها تركت مركبتها مقابل مجمع تجاري وتوجهت الى داخل المجمع ومكثت بداخله نحو 30 دقيقة، ولدى عودتها الى المركبة اكتشفت وجود رقم هاتف وصورة مخلة بالآداب معلقة على باب مركبتها.