تمكن رجال أمن مخفر الصليبية وبعد طلب اسناد، من توقيف 4 اشخاص جميعهم من غير محددي الجنسية، وكذلك تحرير فتاة تعرضت للتهديد بالقتل على ما يبدو، وتم توجيه اتهام لـ 3 اشخاص من البدون الأربعة، تمثل في التعدي على رجال الأمن والتهديد والسب.
واستنادا إلى مصدر أمني فقد ورد بلاغ من غرفة عمليات الداخلية في الحادية عشرة و50 دقيقة بوجود اشكال داخل احد المنازل الكائنة في الصليبية ق3.
وعليه تم الايعاز لدورية كان على متنها العريف (ح.أ) من مواليد 1992 ووكيل عريف (ي.ي) من مواليد 1994 إلى موقع البلاغ ولدى الوصول الى موقع البلاغ خرج شخص يدعى (ع.س.ع) من مواليد 1982 وأفاد بان الموضوع لا يعدو سوى إشكال شخصي وانه سوف يراجع المخفر.
وقال المصدر في هذه الاثناء فوجئ رجال الأمن بخروج الفتاة التي ابلغت العمليات عن الواقعة وكان خلفها شخص يدعى (ل.ص.ص) «بدون» من مواليد 1979 وبيده آلة حادة عبارة عن سكين، وعند اعتراضه من قبل العريف (ح.أ) قام حامل السكين بدفعه واشهار السكين ومحاولة التعدي وطلب الابتعاد عنه ومن ثم قام بالقاء السكين داخل البيت وادخال المبلغة، والتي تبين انها اخته ثم بعد لحظات خرج المدعو (ص.س.س) «بدون» من مواليد 1976 وبيده عصا طالبا من رجال الأمن التحرك مرددا بصوت عال «ما نعترف بوزارة الداخلية والمشكلة بينا نحن نحلها، ليتم طلب اسناد ليقوم طرف جديد بالتدخل ويدعى (م.س.ص) من مواليد 1984 حاملا بيده عصا مهددا رجال الأمن وقام بضرب الدورية بيده متلفظا بحركة خادشة للحياء مرددا حركوا الدورية لا (…..)، هذا وأمر مدير عام مديرية أمن محافظة الجهراء اللواء علي ماضي باحتجاز جميع المتهمين والمعتدين على رجال الأمن.