استغل لص وقت الإفطار وكسر سيارة مندوب مصري وطار بمبلغ 3 آلاف دينار ومستندات رسمية تخص الشركة التي يعمل بها.
المندوب لجأ إلى مخفر منطقة الفنطاس وأبلغ بأنه أوقف سيارته في ساحة ترابية بعدما أدركه أذان المغرب وتوجه إلى مطعم قريب وتناول الإفطار، ثم قصد مسجداً قريباً سيراً على الأقدام وبعد أداء صلاة المغرب عاد إلى سيارته ليجد زجاجها الجانبي مكسوراً واختفاء حقيبة تخص الشركة التي يعمل بها وتحتوي على مبلغ 3 آلاف دينار ومستندات رسمية.
وذكر مصدر أمني أن «المشتكي سجّل قضية سرقة عن طريق الكسر وسُجلت القضية ضد مجهول»