ألقى رجال امن السجن المركزي القبض على وافدة مصرية خلال زيارتها لاحد النزلاء، حيث اشتبهت بها احدى المفتشات، وعند التأكد من محتويات اغراضها عثر على ساعة تلفون، وتبين ان هذه الساعة بها شريحة هاتف كانت تحاول ادخالها الى النزيل، وتمت احالة الوافدة للتحقيق بالسجن المركزي حول الاسباب التي دفعتها للقيام بمحاولة ادخال الشريحة الهاتفية للسجن.